Nouvelles | News | الأخبار

املاؤنا لغتنا، في الجامعة الأنطونيّة

لمناسبة اليوم العالميّ للّغة العربيّة وبهدف تعزيز مكانة اللّغة العربيّة لدى الشباب، نظمّت الجامعة الأنطونيّة للسّنة الثانية في الحدت-بعبدا مباراة في الاملاء باللّغة العربيّة بعنوان "املاؤنا لغتنا" مباشرة عبر شاشة المؤسّسة اللبنانية للارسال. شارك في المسابقة برعاية وزارة الثقافة ومشاركة مجلس جامعة الدول العربيّة وتشجيع من المجلس الدّوليّ للّغة العربيّة (خمسةٌ وسبعونَ) 75 متباريا من الطلاب الجامعيين أتوا من مختلف الجامعات اللبنانيةالرّسميّة والخاصّة، وتلا الزميل الاعلامي بسّام برّاك نصّ الاملاء من تأليفه بخمس مئة كلمة تضمّن تحيّة لروح العلامة هاني فحص والفنانة صباح والشاعر سعيد عقل وأدباء النهضة، ثمُ عمِلت لجنة مؤلّفة من أساتذة اللغة العربيّة من اليونيسكو على تصحيح المسابقات، حيث حلّت في المرتبة الأولى الطالبة ميشلا رستم من جامعة سيدة اللويزة- كلّيّة الهندسة وربحت مبلغا ماليا بقيمة 1500 دولارا. وأتت في المرتبة الثانية يمان الجندي من جامعة طرابلس كليّة الدراسات الاسلامية وربحت مبلغا ماليا قدره 1000 دولار كما حلّ جوزيف بو جودة من جامعة الحكمة كلية العلوم الكنسيّة في المرتبة الثالثة ونال مبلغا بقيمة 500 دولار، وقد وزعت جوائز أخرى ثقافيّة من ضمنها كتاب " اللغة العربية شعلة لا تنطفئ" للأديب جبران مسعود على الجامعيين المشاركين في المسابقة.
المسابقة بأبعادها اللغويّة والثقافيّة شارك فيها وجوه ﺇعلامية وسياسيةّ وثقافيّة بارزة ومنها: رئيس الجامعة الأب جرمانوس جرمانوس الأباتي أنطوان راجح، النائب السّابق عدنان طرابلسي، والسادة داود الصايغ، ورفيق شلالا، ممثلة نقابة الصحافة فيفيان صليبا داغر، نصري الصايغ، عادل مالك، وسمير منصور، الكاتب ياسين رفاعية، وأنطوان سركيس، والأديب جبران مسعود ، والفنانة باسكال صقر، وهنري زغيب، رفعت طربيه، وجهاد الأطرش، وعبدو لبكي، ويوسف كمال الحاج، والأديب جان سالمه والشاعر أنطوان رعد، والدكتور سهيل مطر، والمخرج يوسف الخوري، الإعلاميون جورج صليبي، يزبك وهبه ومنير الحافي، شربل عبود، جاندارك أبي ياغي، رانيا بارود، ونجاة شرف الدين، لينا دوغان، ناصر وندى صليبا الشويري، ورانيا غصيبه ووجوه أخرى.
وكان براك قد ألقى كلمة ترحيبية شكر في خلالها كل من جامعة الدول العربية ووزارة الثقافة على تعاونهما. كما تلا والاعلامية لينا دوغان نصّا لمحمود درويش من كتابه في حضرة الغياب.
في الختام سلّم الأب الرئيس الريشة البرونزية تباعا الى ممثل وزارة الثقافة أسعد سكاف، والمستشارة الأولى في جامعة الدول العربيّة ميسى سلمان ومحمد الغزال من المجلس الدّوليّ للّغة العربيّة.